تسجيل الدخول او يمكنك الدخول باسم المستخدم وكلمة المرور

صيغة الجوال غير صحيحة
 
    نسيت كلمة المرور


جريدة الراية - الإثنين 1 محرم  1443هـ - 9 أغسطس 2021

فور إعلان الجداول الأولية في مقار الدوائر الانتخابية
الراية ترصد تقديم التظلمات والاعتراضات على قيد الناخبين
استقبال الطلبات حتى الخميس ما بين الرابعة عصرًا والثامنة مساءً
22 أغسطس إعلان الكشوف النهائية للناخبين في مقار الدوائر الانتخابية
مواطنون لـ الراية : تلقينا رسائل بالقيد في دوائر مُغايرة لأماكن السكن
القائمون على الدوائر الانتخابية ردوا على استفساراتنا وأوضحوا لنا الأمور الإجرائية
سهولة الإجراءات في مقار الدوائر لاستقبال الراغبين في الاعتراض أو التظلم
تقديم طلبات الاعتراض أو التظلم كتابة على النموذج المُعد لهذا الغرض
توضيح الأسباب القائم عليها تقديم الطلب مرفقًا بالمستندات المؤيدة لذلك
تسليم طلب الاعتراض أو التظلم إلى ممثل لجنة الناخبين بمقر الدائرة الانتخابية

الدوحة – حسين أبوندا:
أعلنت أمس في مقار الدوائر الانتخابيّة جداول الناخبين الأوليّة لانتخابات مجلس الشورى في دورته الانتخابيّة الأولى، حيث بدأت بعد الإعلان مباشرة مرحلة تقديم طلبات الاعتراض والتظلم في مقار الدوائر، التي تستمرّ حتى الخميس المُقبل من الساعة الرابعة عصرًا وحتى الساعة الثامنة مساءً.
ويتم تقديم طلبات الاعتراض أو التظلم كتابةً على النموذج المُعدّ لهذا الغرض، مع توضيح أسباب تقديم الطلب وإرفاق المُستندات المؤيّدة لذلك، وبعد ذلك يتم تسليمها إلى مُمثل لجنة الناخبين في مقر الدائرة الانتخابيّة، حيث تقوم اللجنة بفحص الاعتراضات والتظلمات وتفصل فيها خلال خمسة أيام من تاريخ التقديم، على أن يتم إعلان الجداول النهائيّة للناخبين في الثاني والعشرين من أغسطس الجاري.
ويحقّ للمواطن الذي تقدّم للقيد ولم يجد اسمه في كشوف الناخبين التقدّم بتظلم، كما أنه من حق الناخب الاعتراض على قيد ناخب آخر، مع تقديم مسوغات هذا الاعتراض.
ورصدت الراية إعلان الجداول الأوليّة للناخبين في عددٍ من مقارّ الدوائر الانتخابيّة، والتقت عددًا من المواطنين الذين قدِموا إلى مقار الدوائر للاستفسار عن الجداول وتقديم طلبات التظلم بشأن تسجيلهم في الدوائر الانتخابيّة.
وأكّد المُواطنون، في تصريحات لـ الراية ، أنهم تلقوا رسائل نصيّة بقيدهم في جداول الناخبين، لكنّ مقار الدوائر المقيدين بها ليست في مناطق سكنهم، كما أن بعض أفراد الأسرة مقيّدون في دائرة وآخرين في دائرة أخرى، وأنّهم قدموا إلى مقار الدوائر للاستفسار عن تلك الأمور، وقام القائمون على مقار الدوائر بالرد على استفساراتهم وتوضيح بعض الأمور الإجرائيّة التي كانت غائبةً عنهم.
وأشادوا بقانون انتخاب مجلس الشورى والقرارات والإجراءات المُنظمة للعملية الانتخابيّة التي أتاحت للناخب حق الاعتراض أو التظلم من جداول قيد الناخبين، مؤكّدين حرصهم على المُشاركة الفاعلة في اختيار أعضاء أول مجلس شورى مُنتخَب في تاريخ البلاد. ونوّهوا بسهولة ويُسر الإجراءات وتوفير وزارة الداخلية كافة الاحتياجات اللازمة لاستقبال المواطنين الراغبين في تقديم طلبات الاعتراض أو التظلم.
خليفة الكبيسي: تبسيط إجراءات تقديم التظلمات للناخبين
قال خليفة الكبيسي: إنه توجّه لمقر الدائرة الانتخابيّة رقم 12 للتأكّد من تسجيل أحد أفراد أسرته بتلك الدائرة، مُشيرًا إلى أنه تلقى رسالة نصيّة بقيده في جداول الناخبين بالدائرة رقم 25، ونوّه في هذا الصدد بتعاون القائمين على مقر الدائرة واهتمامهم بالردّ على استفساراته وغيره من المواطنين وتبسيط الإجراءات لهم وتعريفهم ببعض الأمور الإجرائيّة التي لم يكونوا على علم بها، وتعريفهم بكيفية تقديم طلب الاعتراض أو التظلم.
وتوقع أن تشهد العملية الانتخابيّة مُشاركةً واسعةً من المواطنين، حيث حرص الكثيرون على التسجيل في جداول قيد الناخبين، من أجل اختيار من يُمثلهم خير تمثيل في أول مجلس شورى مُنتخَب في تاريخ البلاد، داعيًا المواطنين الراغبين في الترشّح لعضوية المجلس إلى ضرورة إعلاء مصلحة الوطن والمواطن على أي اعتبارات أخرى، وكذلك على المواطنين اختيار المُرشح الذي لديه سمعة طيّبة وقادر على تمثيلهم في المجلس، وأن يعوا أهمية صوتهم الذي يُعد أمانةً يجب عليهم إعطاؤها لمن يستحقها. وأوضح أن أبناء الوطن مُتحمّسون للمُشاركة في صنع القرار وتطوير العمل التشريعي، بما يُحقق مصلحة الوطن والمواطن، مُتوقعًا أن تشهد الدوائر الانتخابيّة فور الإعلان عن بدء الاقتراع إقبالًا كبيرًا من الناخبين.
إبراهيم العلي:
توجهت للدائرة لقيدي في غير مقر سكني
أكد إبراهيم خميس العلي أنه قام بالتسجيل في جداول قيد الناخبين، وظهر من خلال الرسالة النصيّة التي تلقاها أن قيده في منطقة أخرى غير تلك التي يسكن بها، ما دفعه إلى التوجّه إلى مقر الدائرة الانتخابيّة للاستفسار من القائمين على الدائرة حول ما إذا كان خطأ في القيد، وقاموا بدورهم بالردّ على استفساراته وتوضيح بعض الأمور الإجرائيّة التي كانت غائبةً عنه، وأبلغوه بحقه في تقديم طلب تظلم إذا كان يرغب في ذلك. وأشار إلى أن المُشاركة في اختيار أعضاء أول مجلس شورى مُنتخَب في البلاد واجب وطني على كل مواطن تجاوز 18 عامًا لاختيار المُرشّح الذي يضمن أن يعملَ لمصلحة الوطن والمواطن دون اعتبارات أخرى، مؤكدًا أن جميع المواطنين من مختلف الفئات، الشباب والنساء والرجال، مُتحمّسون لهذا العرس الانتخابي الذي من خلاله سيكونُ لهم دور في المُساهمة في صنع القرار وفي دعم تطوير العمل التشريعي.
وأشاد بحرص وزارة الداخليّة على تيسير الإجراءات وتوفير كافة الاحتياجات اللازمة لاستقبال المواطنين الراغبين في تقديم طلبات الاعتراض أو التظلم في مقار الدوائر الانتخابيّة، بالإضافة إلى حسن تعامل القائمين على الدوائر مع المواطنين والردّ على استفساراتهم.
حمد العجمي: إعلان الجداول على شاشة كبيرة بمقار الدوائر
أكد حمد جبر الخويطر العجمي أنه توجّه إلى مقر دائرته الانتخابيّة للاطلاع على الجداول الأوليّة لقيد الناخبين، مُشيرًا إلى حرص وزارة الداخليّة على إعلان كشوف الناخبين على شاشة كبيرة داخل مقر الدائرة، كما شدّد القائمون على تسيير العمل بالمقار الانتخابيّة على ضرورة عدم استخدام الهاتف لتصوير القوائم، وذلك حفاظًا على خصوصية الناخبين. ونوّه بأن قانون انتخابات مجلس الشورى كفل للمواطن حق الاعتراض أو التظلم من جداول الناخبين الأوليّة. وحول صلاحيات مجلس الشورى، قال: إنها تتمثل في التشريع، وإقرار الموازنة العامّة للدولة، كما يُمارس المجلس الرقابة على السلطة التنفيذيّة، وذلك على الوجه المُبيّن في الدستور، وهي أمور لا بدّ أن يعيها الناخبُ قبل اختيار المُرشّح.


إصدار الدستور الدائم لدولة قطر
قرار أميري رقم (47) لسنة 2019 بإنشاء وتشكيل اللجنة العليا للتحضير لانتخابات مجلس الشورى وتحديد اختصاصاتها
بقرار أصدره رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية : تشكيل لجان انتخابات مجلس الشورى



موقع معروف

شهادة معروف
صفحتنا على معروف

يسر شبكة المحامين العرب أن تعلن عن إطلاق " خدمة تحضير الأسانيد القانونية " والتى تقوم على مفهوم جديد لفلسفة الخدمة لدى الشبكة، ذلك من خلال المشاركة والتفاعل مع أعضاء الشبكة الكرام ، من خلال المساعدة في البحث وتأصيل المعلومة القانونية عبر مختصين من مستشاري الشبكة القانونيين.

أضف طلبك